سمير الوافي لقيس سعيد : '' ما أجمل تواضعك ولكن لا تنسى…''

توجّه الاعلامي سمير الوافي اليوم السبت 9 نوفمبر 2019، برسالة الى رئيس الجمهورية قيس سعيد.
وقال في تدوينة على حسابه الرسمي فيسبوك “ما يقارب الثلاثة ملايين ناخب أوصلوا قيس سعيد إلى قصر قرطاج…يعني شبه إجماع وطني على شخصه…يعني ثقة هذا العدد من الناس أمانة ثقيلة على كتفي الرجل…يعني أن سقف الإنتظارات أعلى كثيرا من الإمكانيات والصلاحيات…!!!
هؤلاء إنتخبوه ليغير حياتهم نحو الأفضل…إنتخبوا فيه الأمل والنزاهة والمستقبل…بعد إنتخابه لن يطول شهر العسل الذي يحتفلون فيه بفوزه…لن تدوم نشوة الفرح بوصوله…الانبهار بتواضعه وبصور معانقته للناس والتوقف لمصافحتهم وتعاطفه مع الفقراء والبسطاء…وقهوته الشعبية والمنيهلة والزهد والبساطة والصلاة مع الشعب الكريم…كل ذلك لن يدوم ولن يطعم الجائع ولن يشغل العاطل ولن يغير سعر البطاطا وهموم الزوالي…بعد مائة يوم سوف تنتهي التخميرة ويبدأ الحساب…
سيدي الرئيس…ما أجمل تواضعك وما أنبل بساطتك…والله عليك يا فخر التوانسة…ولكن سقف الانتظارات أعلى من ذلك…وأمل الناس فيك كبير…فبعد مائة يوم لن يكفيك ذلك لتكون عند حسن ظن ناخبيك وعلى مقاس ثقتهم الكبيرة…للصبر حدود…لا بد أن تعطيهم قرارات ومشاريع وحلول…في حدود صلاحياتك ومكانتك الاعتبارية…فهذا الشعب سخي حين يحب وقاس حين يحاسب…ثقته عمياء وخيبة أمله عاصفة…!!
سيدي الرئيس…كان الله في عونك…لتكون في مستوى تلك الأمانة الثقيلة…!”