لطفي المرايحي :" أتوقع امكانيّة إعادة الانتخابات التّشريعية" !


أعلن رئيس حزب الاتحاد الشعبي الجمهوري اليوم أن حزبه سيبقى في المعارضة بعد فوزه في الانتخابات التشريعية 2019 بأربعة مقاعد محتملة.
ونقلا عن جوهرة اف ام ، توقّع المرايحي امكانية اعادة الانتخابات التشريعية مضيفا ان هذه “الإمكانية واردة جدا”.
ولاحظ ان ملامح نتائج الانتخابات التشريعية “غير مطمئنة”، وفق تعبيره مشيرا إلى أن أحزابا ومجموعات متقاربة ايديولوجيا  ستواجه صعوبات لدى محاولتها تشكيل حكومة.
وأوضح أن تركيبة النهضة وائتلاف الكرامة وحزب الرحمة المتقاربة تعتبر تيّارا يقوم على “المحافظة المبالغ فيها المرتكزة على الجانب الديني..حتى لا أقول تيار الاسلام السياسي”، وفق توصيفه.
وتابع أن هذه الأحزاب والمجموعات متقاربة لكن يصعب عليها تشكيل حكومة بمفردها مما يفسح المجال لمجموعات وتكتلات صغيرة ليصبح بذلك الإئتلاف الحكومي خاضعا للابتزاز ومعرّضا لعدم الاستقرار ومما يهدد استمراريته، بحسب ترجيحه، مردفا بالقول ” امكانية اعادة الانتخابات واردة جدا”.