مذيع “تونسنا” يروي تفاصيل “الرشوة” التي اتهمه بها رئيس النادي البنزرتي !

رد المذيع الرياضي لقناة “تونسنا” الصحبي بكار على اتهامه على الهواء مباشرة من طرف رئيس النادي البنزرتي عبد السلام السعيداني بانه طلب منه رشوة مالية بانه رفع قضية عدلية ضده.. وقال بكار في تدخل على امواج اذاعة “اكسبراس-اف-ام” انه قبل ثلاث سنوات كان منتجا لاحد البرامج الرياضية لفائدة “تلفزة تي في” , وفي اطار البحث عن مستشهرين لبرنامجه توجه الى السعيداني رئيس النادي البنزرتي الذي سلمه مبلغا ماليا قدره خمسمائة دينار باسم “تلفزة-تي-في” , نافيا جملة وتفصيلا ما راج من انه طلب من السعيداني سبعة الاف دينار لم يتحصل منها الا على ثلاثة الاف دينار..
وقال بكار ان اطرافا تبحث عن تشويهه بالنظر الى النجاحات التي يحققها برنامجه على قناة “تونسنا” متوعدا من يفعل ذلك بالقضاء.. وكان رئيس جمعية النادي البنزرتي عبد السلام السعيداني اتهم مقدم برنامج “سبور تونسنا” الصحبي بكار بأنه طلب منه المال و عندما رفض مده بالمال المطلوب قام بتشويهه.
و قال السعيداني خلال استضافته في البرنامج انه كان هناك علاقة احترام بينه و بين الصحبي بكار الا انها لم تستمر بعد طلب هذا الاخير منه المال في مناسبتين الا انه رفض مده بالمال لأنه لم يكن لديه المبلغ المطلوب ، مضيفا انه بعد اسبوعين من طلبه انطلق في تشويهه ببرنامجه.
و اضاف السعيداني انه ليس مستعدا لتقديم المال لبعض العاملين في وسائل الاعلام من اجل عدم الافتراء عليه و تشويهه مؤكدا لا احد له فضل عليه سوى زوجته الاولى.