اعتناق سائح بريطاني الإسلام بسبب الكسكسي !

أعلن سائح من المملكة المتحدة، اليوم الأحد 7 أكتوبر 2018، إسلامه في مسجد مرزوكة الشرقية بالجماعة الترابية الطاوس، الواقعة بالنفوذ الترابي لإقليم الرشيدية المغربية، في إثر صلاة الظهر، وبحضور حشد من المصلين.
وفي مشهد عمت فيه الفرحة نطق الشاب البريطاني، البالغ من العمر 21 سنة، بالشهادتين بين يدي إمام المسجد وتعالت التكبيرات في المسجد، وتوالت من لدن المصلين عبارات التبريك والمصافحة والعناق للبريطاني المسلم الذي اختار لنفسه اسم عبد الله، بدلا من ivan.
وعن دوافع اختيار السائح البريطاني لدين الإسلام، يقول مبارك اوسيدي، وهو من أبناء مرزوكة الشرقية بالجماعة الترابية الطاوس، في تصريح لموقع "هسبريس" المغربي، إن السائح كان يوم الجمعة رفقة أحد أصدقائه بمرزوكة، وتناول معه وجبة غداء "كسكسي" وأعجب بالأكلة، وبدأ يسأل عن الأكلة وسبب إحضارها بالضبط يوم الجمعة، مشيرا إلى أن المضيف بدأ يوضح للضيف أكلة الكسكسي التقليدية وكانتها لدى المسلمين رغم أنها متوارثة عن الامازيغ، إضافة إلى بعض التقاليد الأخرى التي تخص الدين، إلى أن أقنع الضيف بأن الإسلام من أفضل الديانات؛ وهو ما استجاب له الضيف وقرر إعلان إسلامه بشكل علني.
ولفت المتحدث إلى أن السائح البريطاني "ivan" لم يكن الأول الذي أعلن إسلامه بعد حلوله المنطقة، موضحا أن عددا كبيرا من الوافدين على مرزوكة الشرقية بالجماعة الترابية الطاوس أعلن إسلامه بطريقة مباشرة أو غير مباشرة أثناء القيام بزيارات سياحية إلى المنطقة، وفق تعبيره.