بإذن قضائي/ بتهمة الإلحاد : ايداع الشابة نهى البشيني بمستشفى الرازي !

 اثار ايداع فتاة تدعى نهى البشيني بمستشفى الرازي للامراض العقلية في منوبة و بتهمة الالحاد بعد ان تقدم والدها  بشكاية ضدها.
و عبر عدد من نشطاء المجتمع المدني استنكارهم لهذا الاجراء على غرار المدونة لينا بن مهني التي اعتبرت انه من الخطير ان يحدث مثل هذا في 2018 بتونس خاصة و ان الفصل السادس من الدستور يكفل حرية المعتقد.
من جهتها قالت نهى البشيني في تدوينة نشرتها على حسابها الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك " ""في بلادنا، اللادينية والالحاد مرض نفسي والكامبينغ والعمل الجمعياتي اعراض انتحارية والتاتو و شعر الاحمر وe side shave معناها تعبد في الشيطان امس نلقا روحي ماشية مسلسلة لرازي بالسيف عليا خاطر السيد الوالد بعد ما أيّس مالمشعوذين و الروحانيين و جماعة الرقية الشرعية شكا بيا على اساس منيش مستقرةmentally و عندي افكار انتحارية و بامر من وكيل الجمهورية تشديت و اليوم النهار الثاني في قسم الامراض الذهنية و العصبية المستعصية العمرانB في الرازي ، ليل نهار عباد تصيح و تضرب في روحها و تحكي وحدها...مشعلة سيڨارو مرا سألتني علاه تشعل في الفلفل...ماكلة خايبة، معندكش الحق تخرج مع انا مش مستانسة بالحصرة، زرارق متعValium ترفض يشدوك بالسيف و يزرقولك، معندكش الحق يبقى دبشك عندك حتى التلفون بالسرقة مخبياتو".
و من جهة اخرى اكد الاستاذ علاء الخميري محامي نهى البشيني انه تم ايداع نهى البشيني البالغة من العمر 19 سنة وجوبيا بقرار من وكيل الجمهورية في مستشفى الامراض العقلية بناء على شكاية قدمها والدها بسبب معتقداتها الدينية و سلوكها الاجتماعي الذي اعتبرته المستشفى مخالفا للاعراف الاجتماعية.
و اضاف ان ادارة المستشفى لم تمكنه من الاطلاع على الاذن القضائي او مقابلة موكلته لافتا الى انها تعيش حالة من الرعب لا مثيل لها وسط مريضات تعانين من امراض عقلية. خطيرة