عاجل : التوصل إلى معطيات هامة في حادثة وفاة مشجع الإفريقي عمر العبيدي !


أفاد الناطق الرسمي باسم المحكمة الابتدائية ببن عروس عمر حنين، بأن فرقة مقاومة الإجرام بالقرجاني، أحالت اليوم الجمعة إلى قاضي التحقيق بالمحكمة المذكورة، ما توصلت إليه من أبحاث بخصوص قضية الشاب عمر العبيدي مشجع فريق النادي الإفريقي لكرة القدم، الذي توفي غرقا في وادي مليان بجهة رادس، إثر أحداث شغب أعقبت المباراة.
 وأكد حنين، في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء، أن فرقة مقاومة الإجرام بالقرجاني، توصلت إلى معطيات هامة وجديدة، بخصوص ملابسات وفاة هذا الشاب (18 عاما)، مضيفا أن قاضي التحقيق سيتولى على ضوء هذه المعطيات الجديدة مواصلة البحث لكشف الحقيقة وتحديد المسؤوليات بكل دقة في أقرب الآجال.
 يذكر أن الشاب عمر العبيدي، توفي يوم 31 مارس الماضي غرقا في وادي مليان بالقرب من الملعب الأولمبي برادس، بعد أن تابع مباراة لكرة القدم بين النادي الإفريقي وأولمبيك مدنين، أعقبتها أعمال عنف ومناوشات بين أنصار الفريقين. ورجح المعلقون على الحادثة في شبكات التواصل الإجتماعي، أن يكون الشاب قد ألقى بنفسه في الوادي هربا من مطاردة قوات الأمن.
 يشار إلى أن رئيس الحكومة يوسف الشاهد، كان أذن يوم 6 أفريل الفارط بفتح تحقيق إداري وتعهد قضائي لتحديد المسؤوليات، في حادثة وفاة مشجع النادي الإفريقي عمر العبيدي.