وزارة التربية تتخذ إجراءات جديدة لمنع الغش في الباكالوريا !

أكد مدير عام الامتحانات بوزارة التربية عمر الولباني أن وزارة التربية اتخذت إجراءات جديدة للتصدي للغش في امتحان الباكلوريا من بينها منع اصطحاب كل الأجهزة الالكترونية (ما عدى الآلة الحاسبة) من الدخول ليس فقط إلى داخل قاعة الامتحان بل وحتى إلى مراكز الاختبارات التطبيقية والشفاهية، مشددا على أن كل مخالفة لهذا القرار تعتبر محاولة غش تصل عقوبتها إلى الحرمان من الترسيم في الباكلوريا لمدة 5 سنوات، كما سيتم استخدام أجهزة التشويش التي اعتبر المتحدث أن "دورها يتمثل في معاضدة مهمة الأستاذ المراقب وليس منع الغش في حد ذاته".
وأشار عمر الولباني في حوار مع جريدة الشروق في عددها الصادر اليوم الجمعة، إلى أنه سيتم ارسال مواضيع اختبارات الباكالوريا رقميا، وهي تجربة انطلقت امس للمرة الأولى في تاريخ الامتحانات الوطنية، بما من شأنه التقليص في كلفة الامتحانات التي تصل الى 20 مليون دينار ومن التدخل البشري الكبير الذي يقارب 140 الف عون واطار من بينهم 82 الف مراقب دون احتساب الأمنيين. 
ويتوزع 107981 مترشحا لامتحان الباكالوريا 2018 في المعاهد العمومية، ويقدر عدد المترشحين المسجلين فقي المعاهد الخاصة بـ18783 مترشحا، أما المترشحون بصفة فردية فيناهز عددهم 5486 مترشحا.