رجم إمرأة حتى الموت .. تزوجت أكثر من 11 رجل !

دفنت إمرأة حية في التراب وبقي رأسها فقط بارزا من باقي جسدها لتفقد حياتها نتيجة عملية الرجم بالحجارة التي تعرضت إليها من قبل مقاتلين.
ونفذت عملية الرجم حركة الشباب الصومالية المتطرفة كعقاب لسيدة أدانتها إحدى محاكم الشباب بالزواج بـ11 رجلا دون حصولها على الطلاق من الأزواج السابقين.
ونقلت شبكة "BBC " عن شهود عيان من بلدة سابلالي الجنوبية أن المتوفية تدعى 'سكري عبد الله ورسامي' دفنت في الأرض حتى العنق ورجمت بالحجارة حتى الموت على أيدي مقاتلي حركة الشباب.
كما صرّح مسؤول وضعته الحركة حاكما على منطقة شبيلي السفلية أنه تم استدعاء سكري عبد الله ورسامي وتسعة أزواج وزوجها القانوني الحالي وأكد كل منهم أنها زوجته.