السلطات التونسية ترفض منح التأشيرة للرياضيين الاسرائيليين و تطرد رئيس اتحاد التايكوندو الإسرائيلي من المطار !

رفضت السلطات التونسية منح تأشيرة الدخول للرياضيين الاسرائيليين للمشركة في بطولة العالم للتايكوندو للاواسط لسنة 2018 التي تحتضنها مدينة الحمامات من 6 الى 18 أفريل الجاري.
و أكدت صحيفة “يديعوت أحرونوت” الإسرائيلية،أن الرياضيين الاسرائليين أتموا عملية التسجيل في البطولة لكن السلطات التونسية رفضت منحهم التأشيرة ،بالرغم من أنهم وافقوا على المشاركة من دون علم الدولة أو كتابة “إسرائيل” على ملابسهم الرسمية ، وبدون النشيد الإسرائيلي الذي يتم لعبه في حالة فوز أحدهم بالذهب.
و ذكرت أن رئيس اتحاد التايكواندو الإسرائيلي “ميشيل مادار” ، بدور وصل إلى تونس بجواز سفره الفرنسي و بطاقة مهنية ، لحضور مؤتمر الجمعية العامة للاتحاد العالمي للتايكوندو في محاولة منه للحصول على موافقة للسماح بدخول الوفد الإسرائيلي، لكن مسؤول بالمطار لاحظ أن جواز سفره الفرنسي صدر في القدس ، فقام ضباط الشرطة بوضعه على متن طائرة و طردوه بشكل غير رسمي إلى باريس.