احتفل بالدماء: طفل يقتل والديه وأخته ليلة رأس السنة

احتفل بالدماء: طفل يقتل والديه وأخته ليلة رأس السنة
شهد العالم خلال ليلة رأس السنة احتفالا دمويا تسبب فيه طفل عمره 16 سنة، أقدم قبل دخول العام الجديد بدقائق على قتل كامل أفراد عائلته.
وفي تفاصيل الحادث، أقدم مراهق أميركي في الـ 16 من عمره، على قتل والديه وأخته وضيفتهم قبيل منتصف الليل، باستخدم سلاح شبه أوتوماتيكي قبيل منتصف ليل رأس السنة، الأحد المنقضي، في ولاية نيوجيرز الأمريكية.
وأوضحت سلطات نيوجيرزي، أنها تواصل البحث في ملابسات الجريمة بعد اعتقال الطفل منذ العملية، وفق وكالة فرانس برس.
وكانت الشرطة قد تلقت بلاغا عند الساعة 23:43 من ليلة الأحد، بوجود إطلاق نار في منزل بمنطقة 'لونغ برانش'، على بعد حوالي 90 كيلومترا جنوب نيويورك في ولاية نيوجيرزي.
وقال المدعي العام في منطقة 'مونماوث'، 'كريستوفر غرامتشيوني'، إن عناصر الشرطة عثرت في المكان على 4 جثث، تعود لستيفن كولوغي (44 عاما) والد مطلق النار، ووالدته ليندا كولوغي (42 عاما)، وشقيقته بريتاني كولوغي (18 عاما)، وصديقة للعائلة 'ماري شولتز'، وهي في السبعين من عمرها.
وأفلت شقيق مطلق النار وجده لأنهما كانا خارج المنزل وقت وقوع الجريمة.
وسيوجه الادعاء الامريكي،إلى الطفل، 4 تهم بالقتل، فضلا عن امتلاك سلاح ناري استخدم لغايات غير قانونية، وفق القانون الأمريكي.