بطلة عربية عالمية تتسول في المقاهي وتنظف المراحيض من أجل لقمة العيش !


قررت بطلة الجودو العالمية، مليكا خويا، اللجوء للقضاء بعد أن كشفت كواليس ما يجري داخل نادي رياضي بمدينة المحمدية، للممطالبة بالإنصاف والعدل.
وأكد أحد المحامين، أن خويا قررت تحريك دعوى قضائية، بعد طردها من النادي دون وجه حق واضطرارها للعمل في المقاهي وتنظيف المراحيض من أجل توفير لقمة العيش.
وكانت مليكا خويا قد كشفت العديد من التجاوزات التي تحدث داخل النادي التابعة له، ليتم اتهام البطلة بالقيام بأعمال تخريبية في حق النادي، وتحصل على البراءة.
وأشارت البطلة إلى أنها طرقت باب أحد المحامين لمؤازرتها في قضيتها، بسبب شعورها بالحزن على مسيرتها الرياضية الحافلة بالعديد من الميداليات والشهادات التقديرية.
يذكر مليكا خويا رفعت راية المغرب في العديد من المحافل الدولية.